فوج السبيل بوسكن
مرحبا بك عزيزي الزائر. نتمنى تكوين حسابك الخاص والتسجيل معنا في المنتدى إن لم يكن لديك حساب بعد
والمساهمه معنا في افادتك والاستفاده منك فهذا المنتدى هو صدقه جاريه اتمنى ان تشارك فيها وتجعله ايضا صدقه جاريه لك بمواضيعك وافادتك لنا




 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 طاهرة الكتابة على الجدران عند الاشبال

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
alsabil
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 222
تاريخ التسجيل : 13/01/2009
الموقع : www.alsabil.akbarmontada.com

مُساهمةموضوع: طاهرة الكتابة على الجدران عند الاشبال   الثلاثاء يناير 27, 2009 7:27 pm

ظاهرة الكتابة على الجدران لدى الأشبال

--------------------------------------------------------------------------------

ظاهرة الكتابة على الجدران

المقدمة:
بسم الله والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين.. وبعد ...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أما بعد ,,
الحركة الكشفية حركة تربوية تعنى بالنشء وتربيتهم وتعدهم الإعداد الجيد ليكونوا رجالاً صالحين ومواطنين نافعين يخدمون وطنهم وأمتهم.
ولتحقيق أهدافها تحظى الكشفية بمناهج تربوية وبرامج علمية ونشاطات متعددة جعلت منها دوحة خضراء مزهرة وحديقة غناء مبهجة ولذا تسابق أبناؤنا للانخراط فيها والاستمتاع ببرامجها وهذا مادعى حكومتنا الرشيدة وفقها الله للعناية بهذه الحركة والاهتمام بها ودعمها الدعم اللامحدود وإلقاء الضوء على الحركة الكشفية وبرامجها التربوية.
شهدت أيضاً الحركة الكشفية في الأعوام الأخيرة تطوراً ملحوظاً تمثل في نظمها وبرامجها وكان من نتائجه الأهم ظهور الطريقة الكشفية بعناصرها المختلفة لتجعل منها مجتمعة حركة فاعلة لا في محيط المدرسة والطالب فحسب ، وإنما في بيئتهما المحيطة أجمع ، ولتكن بمثابة الدعامة التي لا غنى عنها في خدمة المجتمع والدفع به نحو مدارج التقدم والرقي .
إن الدين الإسلامي دين خلق وفضيلة والتزام بقواعد الإسلام ويحترم أعراض المسلمين ويدافع عنها وينهى عن الفحشاء والمنكر وعن الاستهتار والأعمال المشينة التي تنافيه من جميع الوجوه ومن هذه الأعمال (ظاهرة الكتابة على الجدران ) التي تسيء إلى أشخاص ومنشآت ومرافق حكومية .
وإذا كنت قد بذلت في هذه الموضوع ما أستطيع من جهد فأني أعلم أنه لن يسلم من نقص ولن يخلو من عيب ، ولن يتعاظم على نقد ، وكما قيل الناقد بصير وعذري أمام القارئ الكريم فيما سيجده من خلل أوتقصير .وما هذا إلا جهد مقل ، وقليل ممايجب أن يكون في مثل هذه الحركة المعطاء .

قال الشاعر : هذا اجتهادي وجهدي لن أوفره فإن زللت فعذري أنني بشــر





ظاهرة الكتابة على الجدران

تكمن أهمية تعديل السلوك وتوجيهه من كونه غاية التعليم وأساسه في العملية التعليمية والتربوية بصفة عامة ومحور رئيسي في الحركة الكشفية بصفة خاصة .
ونظراً لكون الكشاف لا يعيش بمفرده عن الآخرين بل يعيش في علاقة تفاعلية مستمرة مع البيئة ومتغيراتها تتطلب منه التكيف معها والنمو من خلالها تتوافق فيها الأحداث والمواقف السلوكية
وبناءً على ذلك تعاظمت مسؤولية الحركة الكشفية التي تتركز جميع برامجها وخدماتها الكشفية بصورة مباشرة باستراتيجياتها الإنمائية والوقائية والعلاجية .

عرض المشكلة :
إن قضية الكتابة على الجدران بصفة ملفتة للنظر وخصوصاً في دورات مياه المساجد والمدارس وجدران المنازل والمدارس والتي تتضمن ألفاظا بذيئة إن دلت فإنما تدل على فكر أو خلق أو تصور يحاول كاتبه تجسيده في هذا أو ذاك الجدار , كما أن هذه الظاهرة تعاني منها جميع الدول أيضاً وتحاول مكافحتها والقضاء عليها .
أسباب المشكلة :
يمكن أن نقسم أسباب المشكلة والفئات التي تقوم بمثل هذا السلوك إلى الآتي :
أولا : الشباب المنقطع عن الدراسة ويعاني من الفراغ الكبير الذي يدفعه إلى مثل هذه الممارسة التي تستوجب دراستها.
ثانياً : التربية ويمكن أن نعتبر التربية ركن أساسي في تهيئة الطفل لحياة سعيدة بأخلاق وآداب حسنه والتزام بنظافة المكان الذي يعيش فيه والمكان الذي حوله فكلما كانت التربية سيئة فسوف يكون احترامه للآخرين والأنظمة والسلوك سيء أيضاً .
ثالثاً : سلوكيات بعض أولياء الأمور من انحرافات سلوكية وعدم مبالاة لأمور أولادهم سواء داخل المنزل أو خارجه , مما يدفع بعض الأبناء إلى التعابير الغامضة عن تلك المشاكل لهذه الطريقة السيئة .
رابعاً : الأحقاد بين الشباب . وهي وقوع بعض المشاكل بين الشباب مما يحدو بهم إلى الكتابة عن بعضهم البعض من سب وشتم وتفريغ تلك الشحنات في الكتابة على الجدران .
خامساً : التشهير بالغير . وذلك عن طريق التشهير عن العائلات والمشكلات التي تدور داخل الأسر والوقيعة بين شخص وآخر .
سادساً : تفريغ شحنات مكبوتة داخل هذه الفئة من الناس تنعكس أثارها في مثل هذه السلوكيات .

التشخيص :
يمكن أن يتم تشخيص تلك المشكلة على أنها مشكلة اجتماعية بيئية تربوية لها دوافعها وأسبابها الخاصة والتي تكثر في حي دون آخر تنم عن مدى إهمال بعض أولياء الأمور في تربية أولادهم وعدم متابعتهم .

العلاج :
لعلاج هذه الظاهرة يجب أن تتظافر الجهود بين المدرسة والمنزل والمسجد ورجال الأمن وكذلك رجال هيئة الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر وهناك بعض الحلول والمقترحات التي يمكن محاولة تطبيقها للحد من هذه الظاهرة , وأوجزها فيما يلي :
1- المسجد وذلك عن طريق إلقاء الخطب والمحاضرات التي تحث على عدم إتباع مثل هذه السلوكيات .
2- متابعة الأبناء وذلك عن طريق معرفة أصدقائهم وإبعادهم عن أصدقاء السوء ومعرفة مع من يذهب ويتحدث ويخالط والجلوس معهم لمعرفة مشاكلهم .
3- المراكز الصيفية وذلك بغرض قضاء أوقات الفراغ بما يعود عليهم بالنفع والمحافظة على هذا الوقت الضائع .
4- محاولة طباعة الآيات القرآنية والأحاديث الشريفة والحكم والمواعظ على الأماكن البارزة في الأحياء والمدارس مثل ( اتق الله حيثما كنت ) ( سبحان الله – الحمدلله – الله أكبر ).
5- تفريغ الشحنات الموجودة في الطلاب داخل المدرسة وذلك من خلال حصص التربية الفنية وحثهم على التعبير عما يجول في خواطرهم أثناء تلك الحصص .
6- مشاركة سكان الحي وذلك لمسح هذه الظاهرة عن طريق طلاء الجدران مرة أخرى بطلاء بلاستيكي ( لامع ) يمكن إزالة الكتابة منه بطرقة سهلة وحينما تتكرر عملية الطلاء فسوف ييأس هذا الشاب من الكتابة وهذا الحل يحتاج الكثير من الوقت ولكنه سوف يكون ناجحاً إن شاء الله .
7- الاستفادة من مجالس الآباء والمعلمين والذي ينعقد في المدارس لتوجيه أولياء الأمور إلى متابعة أبنائهم وحثهم على التعبير عما يجول في خواطرهم أثناء تلك الحصص .
8- وضع بعض اللافتات في الشوارع التي تحث الشباب إلى الابتعاد عن مثل هذه الأعمال والتقليل من شأن الذين يقومون بمثل هذه الأعمال .
9- توعية الطلاب في الطابور الصباحي عن الأضرار الناجمة عن الكتابة عن الجدران .
10- إصدار مطويات إرشادية عن أضرار الكتابة على الجدران .
11- تنظيم مسابقة بين الطلاب في كتابة مقالة عن أضرار الكتابة عن الجدران .


الأهداف المتميزة من علاج هذه الظاهرة :
1- اكتساب الأجر من الله سبحانه وتعالى في ذلك , لأن هذه الكتابات تؤذي المشاة والمارة بل
أن فيها من الكتابات المسيئة والفحـش شيئاً غير قليل , لذلك فإن إزالتها من باب إماطـة
الأذى عن الطريق الذي هو شعبة من شعب الإيمان , وهو كذلك إزالة للكلام الفاحش الذي
يؤذي المسلمين ويجرح مشاعرهم .
2- ينمي الشعور بالمسؤولية لدى الكشاف , ويغرس فيهم المواطنة والانتماء مجتمعهم ويؤكد
لهم أن العمل التطوعي له آثاره الإيجابية على الجميع .
3- تنمية حب العمل اليدوي ذي الآثار المباشرة المرئية التي تثير الفخر والاعتزاز .
4- إدخال البهجة والسعادة في نفوس أهل الحي وسكانه حيث يجدون هذا الاهتمام والعمل
المثمر على أيدي أبنائهم وفلذات أكبادهم .

أخي القائد :
إن الخدمة العامة وتنمية المجتمع تسير على خط واحد مع المنهاج الكشفي لأن الحركة الكشفية مبنية على الأعمال التطوعية التي تخدم الأمة وتساعد الناس على شق الطريق السليم نحو التقدم والتنمية .
وإننا إذا أردنا أن نغرس في نفوس الشباب حب الوطن والولاء له والتضحية من أجله فلابد أن يتخرجوا من مدرسة الخلاء ثم ينخرطوا في مدرسة الحياة العملية .
ثم أنه يجب علينا أن نساهم في خدمة وتنمية المجتمع كمساهمتنا في تحقيق الأهداف الكشفية .

الخاتمة
الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات والصلاة والسلام على أشرف الأنبياء والمرسلين .. وبعد
أرجو أن ننتفع بما علمنا وأن نكافح هذه الطاقات المهدرة وتوجيهها التوجيه السليم لكي يكونوا أعضاء فاعلين في هذا المجتمع وأن تكون ذراعاً مفيدة لخدمة الإسلام والمسلمين وأن يبتعدوا عن كل ما يسئ إلى الإسلام والمسلمين فلا يجب أن نخسر أحد منهم وأن ننتشلهم من الضياع فهم أمانة في أعناقنا ونخص بالذكر الاعتماد على الآباء والمعلمين والقادة الكشفيين فعليهم الكاهل الأعظم لعلاج تلك المشكلة وتوجيه تلك الطاقات عن طريق الكلمة الطيبة والنصيحة والقدوة الحسنة
راجيا من الله العلي القدير أن يوفقنا إلى ما يحب ويرضى
وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه وسلم

القائد الكشفي : مروان بوساحة.فوج الشهيد بيلفان السعدي الولجة-سطيف-
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsabil.akbarmontada.com
 
طاهرة الكتابة على الجدران عند الاشبال
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
فوج السبيل بوسكن :: المنتدى الكشفي :: منتدى الاشبال والزهرات.-
انتقل الى: